موضوع مغلق
النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: كلام الخبراء‏ عن حقيقة الوهابية

  1. #1

    كلام الخبراء‏ عن حقيقة الوهابية

    منقول عن مجلة وطن دوت كوم
    قال المؤلف
    أكد الخبراء والعلماء المتخصصون في ندوة عقدت فى القاهرة أن (الوهابية السعودية) تناصب الطرق الصوفية والسادة الأشراف في البلاد العربية العداء وتكفرهم، وترصد في سبيل ذلك عشرات المليارات من الدولارات لأنها ـ أي الوهابية ـ تقوم على الغلو والشطط وكراهية الآخر وتستند في كل فتاويها وأفكارها على عقيدة التكفير، وهي مفاهيم ترفضها وتحاربها الصوفية وجماعات الأشراف، ومن هنا نشأ العداء وتجذرت أركانه، حملت الندوة عنوان (موقف الوهابية من التصوف والأشراف: أسباب الكراهية وأبعادها)، وحضرها لفيف من الخبراء والأكاديميين والإعلاميين، وخلصت الندوة إلى جملة من التوصيات والنتائج كان أبرزها:
    أولاً: أكد الباحثون والخبراء في أبحاثهم (6 أبحاث) على أن جذور العداء الوهابي للصوفية والأشراف، قديم، قدم انهيار الدولة السعودية الأولى (1918) حين قضى محمد علي باشا وابنه إبراهيم على إمارة الدرعية التي قامت على أسس من الوهابية المتعصبة، فنشأ عن هذا الموقف عداء سياسي وديني سعودي متجذر ضد المصريين وتدينهم السمح الذي ساهمت فيه الصوفية وحركات الأشراف، وعندما نشأت الدولة السعودية الثالثة الحالية عام (1932) دعمت أفكار الغلو في البلاد العربية في مواجهة الإسلام الوسطي المعتدل الذي تحمل رايته الطرق الصوفية وحركات الأشراف، وكأنها تريد أن تنتقم لما جرى في الدرعية والذي مثل عقدة تاريخية ثابتة لدى الوهابيين السعوديين ضد كل ما هو مصري وكل ما هو إسلامي معتدل.
    ثانياً: أرجع الأكاديميون والخبراء أسباب العداء التاريخي بين فرقة الوهابية التكفيرية وبين الصوفية والأشراف إلى أن (الوهابية) تدعو إلى الفرقة وتمزق صفوف المسلمين، وتعادي جميع المذاهب الإسلامية، ولا تقبل إلا بمن يؤمن بأفكارها المتطرفة فقط، في حين تؤمن الجماعات الصوفية على اختلافها، وكذا حركات الأشراف، بالوحدة وبالعمل الإسلامي المشترك من اهل المذاهب السنية الأربعة المشهورة، ومن هنا نشأ الصدام بين المشروعين، مشروع الوهابية، ومشروع الصوفية والأشراف، لأنهما قائمين على أساسين مختلفين، فالمشروع الأول: أساسه الفرقة والصدام، بينما الثاني: أساسه التسامح والوحدة.
    ثالثاً: نبه العلماء والمتخصصون في الندوة إلى أن هدف (الوهابية السعودية) يتشابه إلى حد كبير مع هدف (الدولة الإسرائيلية) في المنطقة والعالم، والمال النفطي السعودي الذي صرف على نشر الوهابية وأفكارها الهدامة والذي فاق الـ 86 مليار دولار في الربع قرن الأخير فقط، يعادل ما أنفقته أمريكا على دعم الإسرائيليين في عدوانهم على العرب وفي نشر أفكارها التلمودية في العالم خلال نفس الفترة، وكل من (الوهابية السعودية) والدولة الإسرائيلية يستهدفان تشويه الإسلام وضرب حقوق المسلمين وإشغالهم بالتافه من الأمور والقضايا، ولم يكن غريباً في هذا السياق أن تعادي الوهابية، حركات المقاومة العربية وأن تفتي ضدها وأن تعتبر (الجهاد في سبيل الله) انتحاراً كما أفتى ابن باز أثناء الانتفاضة الفلسطينية الثانية، وأنه لا يجوز مساندة أو حتى الدعاء للمقاومة اللبنانية أثناء العدوان الإسرائيلي على لبنان عام 2006، كما فعل ابن جبرين، وغيرها من الفتاوى التي تحرم الجهاد في العراق وأفغانستان بغير إذن ولي الأمر الذي هو هنا الملك السعودي المتحالف مع أمريكا والراقص ـ سلفاً ـ بالسيف مع بوش عدو الإسلام والمسلمين، إن المستفيد الوحيد من هذا الفهم الوهابي للإسلام، ومن هذا العداء الوهابي للفرق الإسلامية المعتدلة أو المجاهدة كالصوفية والأشراف وحركات المقاومة هو العدو الصهيوني وحده، ومن هنا يتأكد لدينا ـ كما قال الخبراء في الندوة ـ وبثقة كاملة أن دعاة الوهابية المتسعودة يعملون في المحصلة النهائية لصالح المشروع الصهيوني.
    * شارك في الندوة لفيف من كبار العلماء والخبراء المتخصصين، من بينهم (أ. د. أحمد السايح/ أستاذ العقيدة والفلسفة الإسلامية بالأزهر الشريف ـ السيد الشريف عبد الحليم العزمي/ رئيس تحرير مجلة الإسلام وطن الصادرة عن الطريقة العزمية الصوفية ـ د. شوقي عبد اللطيف/ من علماء الأزهر الشريف ـ الشريف: علاء الدين بكير/ من نقابة الأشراف في مصر ـ أ. علي أبو الخير/ الباحث المتخصص في الدراسات الوهابية ـ د. فكري عبد المطلب الخبير في تاريخ الجزيرة العربية ـ أ. رحاب أسامة/ الكاتبة الصحفية ـ أ. محمد قاياتي/ الباحث المتخصص في الجماعات الصوفية ـ د. عثمان عبد القادر/ الأستاذ بكلية الدعوة بالأزهر الشريف ـ أ. أميرة علي/ الكاتبة الصحفية والتي أجرت استطلاعاً موسعاً للرأي عن الأشراف والصوفية وأدوارهم في توحيد الأمة ودرء الفتن واستطلعت فيه أراء كل من العلماء [د. أحمد عمر هاشم ـ د. مصطفى الشكعة ـ الشيخ محمود عاشور ـ د. عبد الصبور شاهين ـ د. محمد الجيوشي ـ د. محمود الحفني ـ الشريف محمد الشريف نقيب السادة الأشراف في مصر] وغيرهم

    عن عائشة رضي الله عنها قالت تـلا رسـول الله صلى الله عليه وسلم:

    {هو الذي أنزل عليك الكتاب منه ءايات محكمات هن أم الكتاب وأخر متشابهات فأما الذين في قلوبـهم زيـغ فيتبعون ما تشابه منه ابتغاء الفتنة وابتغاء تأويله وما يعلم تأويله إلا الله والراسخون في العلم يقولون ءامنا به كل من عند ربنا وما يذكر إلا أولو الألباب}

    قالت: قال رسـول الله صلى الله عليه وسلم: إذا رأيتم الذين يتّبعون ما تشابه منه فأولئك الذين سماهم الله

    فاحذروهم . رواه البخاري

  2. #2

    لا حول ولا قوه الا بالله

    اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد المختار واله الاطهار واصحابه الاخيار

    ما ارى تلك الندوه وهذا الجمع الا بمباركه ( اعداء الصحابه وال البيت ) شيعه الخمينى عاملهم الله بما يستحقو ا

    لا تنخدع اخى الحبيب فى مثل هذه الندوات الساقطه التى ينشئها كل حين هذا المتعالم المسمى ( بعبد الحليم العزمى الشيعى الجعفرى ) وهو المتستر بستار اشراف اهل السنه ويعمل تحت عبائه الطريقه العزميه تلك الطريقه التى حادت كليا وجزئيا عن تعاليم الامام العلامه المؤسس سيدى محمد ماضى ابا العزائم رحمه الله

    وفى نظرى ان خطر مثل هؤلاء المنتسبين للتصوف والمتصدرين مشيخه الطرق الصوفيه فى مصر لا يقل خطوره عن خطر الوهابيه فكلاهما يتسبب فى اضعاف الامه الاسلاميه وتصرفات كل منهم لشاهد على ما اقول

    ولست ادرى ما الذى جعل الطريقه العزميه تنحو هذا المنحنى الخطر فى الفكر والسلوك

    وانى لهم ناصح بدلا من ان يضيعوا اوقاتهم واوقات المسلمين فى نقد الغير عليهم بنقد انفسهم اولا والنظر فى الانشقاقات التى بين صفوفهم المتعدده والمتكرره

    وعليهم ان يصححوا اولاا مسارهم ويعودو لحظيره اهل السنه والجماعه بدلا من السعى وراء السراب المسمى بالشيعه الاماميه والشيعه الجعفريه التى تكتنف الطريقه العزميه بين احضانها كثيرا منهم رجاللا ونساء

    والى الله المشتكى

  3. #3
    اسلام الصوفيه هو الحل (اقروا التاريخ)

  4. #4
    أقول لفتى الإسلام
    أنظر من هم أعداء آل البيت
    من يريدون نبش أضرحة آل البيت فى مصر
    حتى الروافض لا يجرءون على التفكير فى هذا

    الروافض لم يقيموا دليلا على كفر أبو بكر و عمر رضى الله عنهما

    و لكن الوهابية أقاموا الدليل الدامغ على كفر عمر بن الخطاب رضى الله عنه
    لأنه قد توسل بالعباس رضى الله عنه
    و التوسل شرك أكبر

    لعنهم الله لعنه من لدنه
    لا يذهب بها استغفار
    و لا تمنعها دعوة مجابة
    بحق المنتقم القهار

موضوع مغلق

المواضيع المتشابهه

  1. هذه الصلاة تعدل سبعين ألف ختمة من دلائل الخيرات وصلاة الفاتح أفضل منها
    بواسطة خالد التجاني في المنتدى ركن السلوك والآداب
    مشاركات: 75
    آخر مشاركة: 06-10-2007, 01:45 PM

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك