+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 17 من 17

الموضوع: يااريت تحدثونا عن فضل ليلة نصف شعبان وفضلها

  1. #1

    يااريت تحدثونا عن فضل ليلة نصف شعبان وفضلها

    أخوانى الكرام

    اتمنى تحدثونا عن فضل ليلة نصف شعبان ،،،ودلالتها واذا عندكم ادعيه فاضله؟؟

    وتكون مشكووووووو رين
    "أنما يريد الله أن يذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا"

  2. #2
    عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    Apr 2002
    الدولة
    طرابلس / لبنان
    المشاركات
    589
    الحمد لله الرحيم الرحمن ، العزيز المنان ، مشعب الخيرات في شعبان ، والصلاة والسلام على خير الأنام ، ومصباح الظلام ، وشمس دين الإسلام ، سيدنا محمد وعلى ءاله وصحبه ، بدور التمام ما غرد طائر وما ناح على الأيك الحمام أما بعد .
    مع إطلالة شهر شعبان المبارك ، تطل شمس الخير لتبثَّ الدفء في قلوب المؤمنين ، استعداداً للعمل الدءوب والجهد المتواصل في شهر العبادة والطاعة لله تعالى عز وجل شهر رمضان المبارك.

    وشهر شعبان شهر عظيم عند الله وفيه ليلة عظيمة هي ليلة النصف من شعبان أي ليلة الخامس عشر منه وقد جاء في فضلها عن رسول الله صلى الله عليه وسلم :{ إذا كانت ليلة النصف من شعبان فقوموا ليلها و صوموا نهارها}. رواه ابن ماجه.

    و روى الإمام مسلم عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قوله:{ أفضل الصلاة بعد الفريضة صلاة الليل}.
    وأكثر ما يبلغ المرء تلك الليلة ان يقوم ليلها ويصوم نهـارها ويتقي الله فيها ويجد في العبادة وتقوى الله معنـاها أداء الواجبات و اجتناب المحرمات. وينبغي للشخص في هذه الليلة كما ينبغي له في سائر الأوقات أن يتذكر أن الموت آت لا محالة وأن الناس سيبعثون و يحشرون ويسألون و يحاسبون فيفوز من آمن واتقى ويخسر من كفر وظلم. فعلى الإنسان أن يعتني كل الاعتناء بالتزود للآخرة بجد واجتهاد زائدين وفي ذلك قال بعضهم:
    [poet font="Simplified Arabic,4,black,normal,normal" bkcolor="" bkimage="http://www.ghrib.net/vb//backgrounds/18.gif" border="double,2,gray" filter="" motion="0" type=0 line=200% align=center use=sp char="" num="0,black"]
    إذا العشرون من شعبان ولّت = فواصل شربََ ليلِك بالنهارِ
    ولا تشرب بأقداحٍ صغارٍ = فقد ضاق الزمانُ عن الصغارِ
    [/poet]

    ومرادهم أن الموت آت قريب فعليك أن تتزود لأخرتك من هذه الدنيا بجد زائد وفي ذلك جاء قوله تعالى: "ولا تنس نصيبك من الدنيا ". أي لا تنس نصيبك لأخرتك من دنياك فمن تزود لأخرته من هذه الدنيا فهو المتزود ومن فاته التزود للآخرة من هذه الدنيا فقد فاته التزود إذ لا تزود بعد الموت. ولا بد من التذكير هنا أيضا بأن طلب العلم الشرعي فرض واجب على كل مسلم، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "طلب العلم فريضة على كل مسلم" رواه البيهقي. فإن من لم يتعلم علم الدين وقع في الحرام شاء أم أبى.

    والحمد لله رب العالمين
    قال الإمام أحمد الرفاعي رضي الله عنه : مرّغ خدك على الباب وافرش جبينك على التراب ، ولا تعتمد على عملك ، والجأ إلى رحمته تعالى وقدرته ، وتجرّد منك ومن غيرك علـّك تلحق بأهل السلامة

  3. #3
    عضو فضي الصورة الرمزية الكــــــــــ همس ـــــــــتب
    تاريخ التسجيل
    Mar 2002
    الدولة
    بلادي كل أرض شع فيها .... نداء الحق صداحا معلا
    المشاركات
    1,357
    جزاك الله خير أختي الفاضلة اليقين
    وجزاك الله خير أخي الفاضل مدني

    أظن أنك ستجدين الإجابة الشافية على هذا الرابط

    http://www.ghrib.net/vb/showthread.p...6370#post17071

  4. #4
    عضو مسجل الصورة الرمزية عاشقة طيبة
    تاريخ التسجيل
    Jul 2002
    الدولة
    مكة المكرمة
    المشاركات
    218
    بسم الله الرحمن الرحيم
    الصلاة والسلام على سيد الداعين وسند الراجين سيدنا محمد خلاصة الصفوة الذي ارتقت فيه حقائق الكمالات البشرية وعلى اله وصحبه وسلم

    يسن احياء هذه الليلة روى الاصفهاني في الترغيب عن معاذ بن جبل قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من احيا الليالي الخمس وجبت له الجنة : ليلة التروية , وليلة عرفة , وليلة النحر , وليلة الفطر , وليلة النصف من شعبان ) .
    ثم ان للبلة النصف من شعبان اسماء كثيرة وكثرة الاسماء تدل على شرف المسمى ذكر الفشني في التحفة معظمها فمما ذكره من اسمائها : الليلة المباركة , وليلة البراءة , وليلة القسمة والتقدير , وليلة الاجابة قال : لما روي عن ابن عمر رضي الله عنهما قال : خمس ليال لا يرد فيهن الدعاء : ليلة الجمعة , واول ليلة من رجب , وليلة النصف من شعبان , وليلة القدر , وليلتا العيدين ـ انتهى .

    فيستحب الدعاء في ليلتها بالامور المهمة الدنيوية و الاخروية واهمها المغفرة وسؤال العافية خصوصاً بالادعية النبوية قال العلامة السيد الونائي رحمه الله تعالى فيما يتعلق بليلة النصف من شعبان وغيرها كرمضان : من اولى ما يدعى به هذه الليلة :

    ( اللهم انك عفو كريم تحب العفو فاعف عني اللهم اني اسالك العفو والعافية والمعافاة الدائمة في الدين والدنيا و الاخرة )لورود ذلك في ليلة القدر , وهذه افضل الليالي بعدها .

    ومن اولى ما يدعى به ايضا ما رواه جمع بسند لا باس به عن ابي برزة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لما هبط ادم الى الارض طاف بالبيت اسوعا وصلى خلف المقام ركعتين ثم قال : اللهم انك تعلم سري وعلانيتي فاقبل معذرتي وتعلم حاجتي فاعطني سؤلي وتعلم ما في نفسي فاغفر لي ذنبي اللهم اني اسالك ايمان يباشر قلبي ويقينا صادقا حتى اعلم انه لا يصيبني الا ما كتبت لي ورضّني بقضائك . فاوحى الله اليه : يا ادم انك دعوتني بدعاء فاستجبت لك فيه ولن يدعوني به احد من ذريتك من بعدك الا استجبت له وغفرت له ذنبه وفرجت همه وغمه واتجرت له من وراء كل تاجر واتته الدنيا راغمة وان كان لا يريدها ) . انتهى .

    وقد جمع دعاء ماثور مناسب للحال خاص بليلة النصف من شعبان مشهور يقرؤه المسلمين تلك الليلة الميمونة فرادى وجمعا في جوامعهم وغيرها يلقّنهم احدهم ذلك الدعاء او يدعو وهم يؤمنون
    وكيفيته : تقرا اولا قبل ذلك الدعاء بعد صلاة المغرب سورة يس ( ثلاثا ) الاولى بنية طول العمر , والثانية بنية دفع البلاء , والثالثة بنية الاستغناء عن الناس , وكلما تقرا السورة مرة تقرا بعدها الدعاء مرة وهذا هو الدعاء المبارك :

    ( بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم اللهم يا ذا المن ولا يمن عليه , يا ذا الجلال والاكرام , يا ذا الطول والانعام , لا اله الا انت ظهر الاجين وجار المستجيرين ومامن الخائفين . اللهم ان كنت كتبتني عندك في ام الكتاب شقيا او محروما او مطرودا او مقترا عليّ في الرزق فامح اللهم بفضلك شقاوتي و حرماني و طردي و اقتار رزقي , واثبتني عندك في ام الكتاب سعيدا مرزوقاً موفقاً للخيرات فانك قلت و قولك الحق في كتابك المنزل على لسان نبيك المرسل يمحو الله ما يشاء ويثبت وعنده ام الكتاب ) الهي بالتجلي الاعظم , في ليلة النصف من شعبان المكرم التي يفرق فيها كل امر حكيم ويبرم , اسالك ان تكشف عنا من البلاء ما نعلم وما لا نعلم , وما انت به اعلم , انك انت الاعز الاكرم وصلى الله تعالى على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم ).انتهى

    وذكر هذا الدعاء العلامة الشرجي رحمه الله تعالى في فوائده و جعله دعائين

    ويوجد دعاء لسيدي عبد القادر الجيلاني قدس الله سره

    إلى دار الحبيب أبث شوقي = وتهنا لي لبعضٍ من شذاها
    رأيت الدار في الارجاء نوراً = يضيء الارض كي يجلى دجاها
    يقيني أنها للخير صرحٌ = وفي الخيرات معقودٌ لواها
    وأن الشمس تغبطها ضياءً = وأن الروح لن تهوى سواها

    [/poet][mover]إلاهنا و سيدنا نسألك نظرة لهذه الامة .. ترفع بها الغمة .. وتكشف بها الظلمة .. وتجلي بها كل مدلهمة .. إلاهنا فرجك القريب .. اللهم أصلح أمة سيدنا محمد .. و أرحم أمة سيدنا محمد .. و أنصر أمة سيدنا محمد .. و أيّد أمة سيدنا محمد .. و أرفع البلاء عن أمة سيدنا محمد بحق سيدنا محمد برحمتك يا أرحم الراحمين ..[/mover]

  5. #5
    عضو مسجل الصورة الرمزية عاشقة طيبة
    تاريخ التسجيل
    Jul 2002
    الدولة
    مكة المكرمة
    المشاركات
    218
    ارجو المعذرة يا اختي الحبيبة ام حسين لم اقرا الموضوع السابق سامحيني بارك الله فيك

    إلى دار الحبيب أبث شوقي = وتهنا لي لبعضٍ من شذاها
    رأيت الدار في الارجاء نوراً = يضيء الارض كي يجلى دجاها
    يقيني أنها للخير صرحٌ = وفي الخيرات معقودٌ لواها
    وأن الشمس تغبطها ضياءً = وأن الروح لن تهوى سواها

    [/poet][mover]إلاهنا و سيدنا نسألك نظرة لهذه الامة .. ترفع بها الغمة .. وتكشف بها الظلمة .. وتجلي بها كل مدلهمة .. إلاهنا فرجك القريب .. اللهم أصلح أمة سيدنا محمد .. و أرحم أمة سيدنا محمد .. و أنصر أمة سيدنا محمد .. و أيّد أمة سيدنا محمد .. و أرفع البلاء عن أمة سيدنا محمد بحق سيدنا محمد برحمتك يا أرحم الراحمين ..[/mover]

  6. #6
    جزاكم الله خير جميعاً والدال على الخير كفاعله .
    ورد عن سيدنا علي بن ابي طالب كرّم الله وجه انه كان يفرّغ نفسه للعبادة في اربع ليال من السنة وهي : اول ليلة من رجب وليلة العيدين وليلة النصف من شعبان . وكان من دعائه رضي الله عنه فيها :- اللهم صلّ على سيدنا محمد وآله مصابيح الحكمة وموالي النعمة ومعادن العصمة واعصمني بهم من كل سوء , ولا تاخذني على غرة ولا على غفلة ولا تجعل عواقب أمرى حسرة وندامة ,وارض عني فإن مغفرتك للظالمين وانا من الظالمين . اللهم اغفر لي مالا يضرك واعطني ما لا ينفعك فانك الواسعة رحمته البديعة حكمته فاعطني السعة والدعة والامن والصحة والشكر والمعافاة والتقوى وافرغ الصبر والصدق عليّ وعلى أوليائي فيك واعطني اليسر ولا تجعل معه العسر واعمم بذلك أهلي وولدي واخواني فيك ومن ولدني من المسلمين والمسلمات والمؤمنين والمؤمنات .
    يا خير من دفنت في القاع اعظمه
    فطاب من طيبهن القاع والأكم
    نفسي الفداء لقبر أنت ساكنه
    فيه العفاف وفيه الجود والكرم .

  7. #7

    Thumbs up يسلمولى الناس الطيبين

    تتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتسلموا جدا على هذه المعلوماات وعلى تجوابكم الكريم

    صراااحه ان اعجبت جدا بهذا الركن مع انه ليس لى في العوم الشرعيه،،،غير المعرفه اقصد ليس لى علم
    بس شفت الجماعه طيبين الواحد يسال يردو عليه فجزاءكم الله الف خييير
    "أنما يريد الله أن يذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا"

  8. #8
    عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    Apr 2002
    الدولة
    طرابلس / لبنان
    المشاركات
    589
    ما شاء الله وبارك الله بكم جميعاً .
    أحب أن أعلق على الدعاء المشهور والذي اعتاد قراءته الكثير من الناس في ليلة النصف من شعبان والذي أوله : ( اللهم يا ذا المنّ ولا يمنّ عليه ... الخ ) ؛ هذا الدعاء ورد فيه : إلهي أسألك بالتجلي الأعظم في ليلة النصف من شعبان المكرم التي يفرق فيها كل أمر حكيم ويبرم .
    ينبغي أن نعلم أن الليلة التي يفرق فيها كل أمر حكيم هي ليلة القدر وليست ليلة النصف من شعبان . قال تعالى : ( إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةٍ مُّبَارَكَةٍ إِنَّا كُنَّا مُنذِرِينَ {3} فِيهَا يُفْرَقُ كُلُّ أَمْرٍ حَكِيمٍ {4} ) . وقال تعالى ( إنا أنزلناه في ليلة القدر ) . إذن الليلة التي يفرق فيها كل أمر حكيم هي ليلة القدر في رمضان ؛ ومعنى: " فيها يفرق كل أمر حكيم " أن الله تعالى يُـطلع ملائكته في هذه الليلة ليلة القدر على تفاصيل ما يحدث في هذه السنة إلى مثلها من العام القابل من موت وحياة وولادة وأرزاق ونحو ذلك ، كما روى ذلك البيهقي عن ابن عباس رضي الله عنهما .
    والله أعلم
    قال الإمام أحمد الرفاعي رضي الله عنه : مرّغ خدك على الباب وافرش جبينك على التراب ، ولا تعتمد على عملك ، والجأ إلى رحمته تعالى وقدرته ، وتجرّد منك ومن غيرك علـّك تلحق بأهل السلامة

  9. #9
    والله هو الغنيّ الحميدُْ الصورة الرمزية العبد الفقير
    تاريخ التسجيل
    Feb 2002
    الدولة
    طيبـــة الطيّبـــــــة
    المشاركات
    3,282

    Lightbulb جزاكم الله خيراً أختي الفاضلة اليقين، وجميع من شارك وأفاد واستفاد...

    وإليكم أقوال العلماء في تفسير قوله تعالى: {فيها يفرق كل أمر حكيم}

    1- " وأولى القولين في ذلك بالصواب قول من قال: ذلك ليلة القدر لما قد تقدّم من بياننا عن أن المعنِيَّ بقوله: إنَّا أنْزَلْناهُ فِي لَيْلَةٍ مُبارَكَةٍ ليلة القدر، والهاء في قوله: فِيها من ذكر الليلة المباركة." (تفسير الطبري - سورة الدخان 1-6)


    2- "وأن الصحيح إنما هي ليلة القدر على ما بيّناه." اهـ. (تفسير القرطبي - سورة الدخان-4)


    3- " ومن قال: إنها ليلة النصف من شعبان كما روي عن عكرمة فقد أبعد النجعة" اهـ. (تفسير ابن كثير - سورة الدخان 1-8)


    4- " وأما القائلون بأن المراد من الليلة المباركة المذكورة في هذه الآية، هي ليلة النصف من شعبان، فما رأيت لهم فيه دليلاً يعول عليه، وإنما قنعوا فيه بأن نقلوه عن بعض الناس، فإن صح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم فيه كلام فلا مزيد عليه، وإلا فالحق هو الأول،" اهـ. (تفسير الرازي - سورة الدخان 1-9)


    5- "والحق ما ذهب إليه الجمهور من أن هذه الليلة المباركة هي: ليلة القدر لا ليلة النصف من شعبان، لأن الله سبحانه أجملها هنا، وبينها في سورة البقرة بقوله: {شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن} (البقرة: 185) وبقوله في سورة القدر: {إنا أنزلناه في ليلة القدر} (القدر: 1)، فلم يبق بعد هذا البيان الواضح ما يوجب الخلاف، ولا ما يقتضي الاشتباه" اهـ. (تفسير الشوكاني - سورة الدخان 1-6)


    6- " وهو يدل على أن الليلة ليلة القدر لأنه صفتها لقوله: {تَنزل الملائكة والروح فيها بإذن ربهم من كل أمر}" اهـ. (تفسير البيضاوي - سورة الدخان 1-8)


    7- "{إنّا أنزلناه في ليلةٍ مّباركةٍ} أي ليلة القدر أو ليلة النصف من شعبان. وقيل: بينها وبين ليلة القدر أربعون ليلة. والجمهور على الأول لقوله {إنا أنزلناه في ليلة القدر} (القدر: 1) وقوله {شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن} (البقرة: 185) وليلة القدر في أكثر الأقاويل في شهر رمضان." اهـ. (تفسير النسفي - سورة الدخان 1-2)


    8- " وقوله تعالى: {فيها يفرق كل أمر حكيم} معناه يُفْصَلُ من غيره وَيَتَخَلَّصُ، فعن عِكْرِمَةَ أَنَّ اللَّه تعالَى يَفْصِلُ ذلك للملائكة في ليلة النصف من شعبان، وفي بعض الأحاديث عن النبي صلى الله عليه وسلم؛ أَنَّهُ قال: «تُقْطَعُ الآجَالُ مِنْ شَعْبَانَ إلَى شَعْبَانَ، حَتَّى إنَّ الرَّجُلَ ليَنْكِحُ وَيُولَدُ لَهُ، وَلَقَدْ خَرَجَ اسْمُهُ في المَوْتَى» وقال قتادة، والحسن، ومجاهد: يُفْصَلُ في ليلة القدر كُلُّ ما في العامِ المُقْبِلِ، من الأقدار، والأرزاقِ، والآجال، وغير ذلك،" اهـ. (تفسير الثعالبي - سورة الدخان4-7)


    9- " {في لَيْلَةٍ مُباركةٍ} هيَ ليلةُ القدرِ، وقيلَ ليلةُ البراءةِ ابتدىءَ فيها إنزالُه، وأُنزلَ فيها جُملةً إلى السماءِ الدُّنيا من اللوحِ وأملاهُ جبريلُ عليهِ السَّلامُ على السَّفرَةِ ثم كانَ ينزله على النبـيِّ صلى الله عليه وسلم نحوَ ما في ثلاثٍ وعشرينَ سنةً كما مرَّ في سورةِ الفاتحةِ." اهـ. (تفسير أبي السعود - سورة الدخان 1-59)


    10- " قال قتادة، وابن زيد، والحأن: الليلة المباركة: ليلة القدر... وقال عكرمة وغيره: هي ليلة النصف من شعبان، وقد أوردوا فيها أحاديث. وقال الحافظ أبو بكر بن العربي: لا يصح فيها شيء، ولا في نسخ الآجال فيها." اهـ. (تفسير البحر المحيط لأبو حيان - سورة الدخان 1-59)


    11- "... عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: إنك لترى الرجل يمشي في الأسواق، وقد وقع اسمه في الموتى، ثم قرأ: {إِنّا أَنْزَلْناهُ في لَيْلَةٍ مُبارَكَةٍ إِنّا كُنّا مُنْذِرين فِيها يُفْرَقُ كُلُّ أَمْرٍ حَكِيمٍ} ، يعني ليلة القدر، ففي تلك الليلة يفرق أمر الدنيا إلى مثلها من قابل. صحيح الإسناد ولم يخرجاه." اهـ. (المستدرك للحاكم حديث رقم 3725)


    12- "... يقدر فيها أحكام تلك السنة لقوله تعالى: {فيها يفرق كل أمر حكيم} وبه صدر النووي كلامه فقال: قال العلماء سميت ليلة القدر لما تكتب فيها الملائكة من الأقدار لقوله تعالى: {فيما يفرق كل أمر حكيم}. (الدخان: 4) ورواه عبد الرزاق وغيره من المفسرين بأسانيد صحيحة عن مجاهد وعكرمة وقتادة وغيرهم،" اهـ. (فتح الباري بشرح صحيح البخاري لابن حجر العسقلاني - كتاب فضل ليلة القدر - باب فضل ليلة القدر ج4 ص300)


    13- " تنبيه: أعلم أن المراد من ليلة مباركة في قوله تعالى: {إنا أنزلناه في ليلة مباركة إنا كنا منذرين. فيها يفرق كل أمر حكيم} عند الجمهور هي ليلة القدر، وقيل هي ليلة النصف من شعبان، وقول الجمهور وهو الحق، قال الحافظ بن كثير: من قال إنها ليلة النصف من شعبان فقد أبعد، فإن نص القرآن أنها في رمضان انتهى. وفي المرقاة شرح المشكاة قال جماعة من السلف: إن المراد في الاية هي ليلة النصف من شعبان إلا أن ظاهر القرآن بل صريحه يرده لإفادته في آية أنه نزل في رمضان وفي أخرى أنه نزل في ليلة القدر ثبت أن الليلة التي يفرق فيها كل أمر حكيم في الاية هي ليلة القدر لا ليلة النصف من شعبان، ولا نزاع في أن ليلة نصف شعبان يقع فيها فرق كما صرح به الحديث، وإنما النزاع في أنها المرادة من الاية والصواب أنها ليست مرادة منها، وحينئذ يستفاد من الحديث والاية وقوع ذلك الفرق في كل من الليلتين إعلاماً لمزيد شرفهما، ويحتمل أن يكون الفرق في أحدهما إجمالاً وفي الأخرى تفصيلاً أو تخص إحداهما بالأمور الدنيوية والأخرى بالأمور الأخروية وغير ذلك من الاحتمالات العقلية انتهى ." اهـ. (تحفة الأحوذي للمباركفوري - أبواب الصوم عن رسول الله - باب ما جاء في ليلة النصف من شعبان ج3 ص380)


    والحمد لله وسلام على عباده الذين اصطفى
    [moveo=right]اللهم اغفر لأمة سيدّنا محمد صلى الله عليه وآله وسلم.... اللهم ارحم أمة سيدّنا محمد صلى الله عليه وآله وسلم..... اللهم استر أمة سيدّنا محمد صلى الله عليه وآله وسلم.... اللهم اجبر أمة سيدّنا محمد صلى الله عليه وآله وسلم.... اللهم اهد أمة سيدّنا محمد صلى الله عليه وآله وسلم.... اللهم اصلح أمة سيدّنا محمد صلى الله عليه وآله وسلم.... اللهم فرّج عن أمة سيدّنا محمد صلى الله عليه وآله وسلم[/moveo]

  10. #10
    عضو فضي الصورة الرمزية الكــــــــــ همس ـــــــــتب
    تاريخ التسجيل
    Mar 2002
    الدولة
    بلادي كل أرض شع فيها .... نداء الحق صداحا معلا
    المشاركات
    1,357
    الأخ الفاضل مدني
    جزاك الله خير
    أردت أن أوضح لك النقطة التي ذكرتها في الدعاء ليلة النصف الذي يقال فيه " فيها يفرق كل أمر حكيم ويبرم "
    قال الله تعالى في سورة الدخان " إنا أنزلنه في ليلة مباركة إنا كنا منذرين * فيها يفرق كل أمر حكيم "
    ذهب عكرمة وغيره من المفسرين إلى أنها ليلة النصف من شعبان ....
    ثم قال الله تعالى " إنا أنزلنه في ليلة القدر "
    فأفادت هذه الآية أن الليلة المباركة في سورة الدخان هي ليلة القدر لا ليلة النصف من شعبان
    وغلى هذا ذهب الجمهور كما قال الحافظ بن رجب ...
    وفيما رواه أبو الضحى عن ابن عباس رضي الله عنهما قال :" إن الله يقضي الأقضية في ليلة النصف من شعبان ويسلمها إلى أربابها في ليلة القدر "
    وحاصل هذا أن الله يقضي مايشاء في اللوح المحفوظ ليلة النصف من شعبان فإذا كان ليلة القدر سلم إلى الملائكة صحائف بما قضاه فسلم إلى ملك الموت صحيفة الموتى وإلى ملك الرزق صحيفة الأرزاق , وهكذا كل ملك يتسلم مانيط به .

    وفي قوله تعالى " فيها يفرق كل أمر حكيم " أشار إلى هذا والله أعلم حيث قال : يفرق ولم يقل : يقضى أويكتب .
    و الفرق التمييز بين الشيئين , فالاية تشير إلى أن المقضيات تفرق ليلة القدر بتوزيعها على الملائكة الموكلين بها ....
    أما كتابتها وتقديرها فهو حاصل في ليلة نصف شعبان ......

    من كتاب " ماذا في شعبان ؟ "
    للسيد محمد علوي المالكي

    إذن لاتعارض بين الآية والدعاء المذكور
    وأتمنى أن أكون قد أفدت
    وجزاكم الله خيراً .......

  11. #11

    Lightbulb

    [align=center]



    كل عام وأنتم بألف خير

    لا تنسونا من صالح دعواتكم


    أختكم



    [/align]

  12. #12
    للزيادة والفائدة :
    محاضرة للحبيب سالم بن عبدالله بن عمر الشاطري عميد رباط تريم
    عن ليلة النصف من شعبان لعام 1429هـ
    http://rubat-tareem.net/?ID=426

  13. #13

    Lightbulb





    [align=center]يرفع


    لقرب ليلة النصف من شعبان المباركة



    [/align]

  14. #14
    عضو ذهبي
    تاريخ التسجيل
    Dec 2002
    الدولة
    بلاد يظلها آل البيت
    المشاركات
    2,860
    جزاكم الله خيرا
    وكل عام و انتم بخير

  15. #15
    مشرف الصورة الرمزية الابن البار
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    الدولة
    بَيْنَ الحَدَائقِ وَالأزْهَار
    المشاركات
    3,847
    جزاكم الله خير جميعا
    [align=center][/align]
    [poem=font="Simplified Arabic,7,white,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="backgrounds/21.gif" border="double,10,limegreen" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    يَارَسُولَ اللهْ سَلامٌ عَلَيْك=يَارَفِعَ الشَّان وَالـدَرَجِ
    وَجْهُكَ المَيْمُون حُجَتُنَـا=يَوْمَ تَأتِي النَّاسُ بِالْحُجَجِ [/poem]

  16. #16

  17. #17
    الله يعطيك الف عافيه
    وودي

+ الرد على الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك